اسباب الارهاق؟

كيف يحدث الارهاق؟

تحصل على الإرهاق لأنك تعاني من الكثير من التوتر (“الإجهاد”) لفترة طويلة

الإجهاد هو جزء من الحياة. التوتر القليل هو في كثير من الأحيان لطيف ويجعلنا في حالة تأهب. ولكن قد تشعر بعدم الارتياح إذا كان هناك الكثير من التوتر ويستغرق وقتًا طويلاً ، على سبيل المثال

تريد الكثير في وقت واحد.

يتطلب منك الكثير في وقت واحد على سبيل المثال ، لديك الكثير من ضغوط العمل ؛

ظروفك مخيبة للآمال: على سبيل المثال ، لديك ديون نقدية أو مشاكل في العلاقة ؛

تتلقى القليل من الدعم من البيئة الخاصة بك

وهذا يعطيك مزيدًا من التوتر. إذا لم تستطع التعامل مع هذا التوتر (بعد الآن) ، ستصبح مثقل بالأعباء. تفقد النظرة العامة وتفقد السيطرة على الوضع. هل أنت غير قادر على تغيير شيء ما من الموقف أو التعامل مع التوتر بشكل مختلف؟ وهل تعاني من هذا لفترة طويلة؟ هذا ما يؤدي الى الاراهاق.

يمكن للجميع التعرض للارهاق. هو الأكثر شيوعًا في البالغين الشباب والعاملين والناس الذين لا يستطيعون قول “لا

غالبًا ما تكون هناك ظروف مختلفة ، والتي تعطي معًا الكثير من التوتر الإضافي ، على سبيل المثال

الالتزامات؛

المشاكل؛

الأحداث.

التزامات:

الالتزامات هي المهام العادية التي لديك ، مثل رعاية الأطفال والأسرة وعملك. الأنشطة الأخرى التي خططت لها هي أيضًا واجبات: هوايات أو رياضة ، دورة تعليمية ، دورة تدريبية أو تجديد نمط حياة. يمكنك أيضًا الحصول على التزامات فيما يتعلق بالعائلة أو الأصدقاء أو الجيران ، مثل الزيارة أو التسوق بانتظام.

من أجل الوفاء بجميع الالتزامات ، يجب عليك بذل جهد والحفاظ على لمحة عامة. كثير من الالتزامات غالبا ما تترك القليل من الوقت للراحة والاسترخاء. تصبح متعبا ومنهكا حتى لا تستطيع أن تفعل أي شيء بعد الآن.

المشاكل:

المشاكل لها علاقة بما تراه مهمًا في حياتك ، وما تريد تحقيقه.

إذا كانت الأشياء تحدث بشكل مختلف عما تريد ، فقد يصبح هذا مشكلة بالنسبة لك. على سبيل المثال ، في العلاقة مع رئيسك أو زملائك أو عائلتك أو شريكك أو أطفالك. قد تواجه مشاكل مع نفسك (“الوقوع في مشاكل”) ، مع صحتك ، في مجال العمل أو المال أو المعيشة.

تتطلب المشاكل دائمًا بذل جهد إضافي لأنك تحاول حلها أو تجنبها أو التعامل معها. يمكنك الحصول على الارهاق إذا كان لديك الكثير من المشاكل لفترة طويلة ، ولم يعد لديك نظرة عامة على الحلول الممكنة

الاحداث:

العديد من الأحداث ، على حد سواء غير سارة أوسعيدة ، تجلب العواطف والتغييرات معهم. يستغرق الأمر بعض الوقت والجهد لمعالجة المشاعر والتكيف مع التغييرات.

الأحداث التي يمكن أن تعطي حملاً إضافياً هي:

المرض الخطير لأحد الجيران ؛

الانتقال لمنزل جديد

وظيفة جديدة

الزواج

الحصول على طفل.

في بعض الأحيان يحدث الكثير في نفس الوقت. إذا لم يكن لديك الوقت الكافي لمعالجة كل شيء بشكل صحيح ، يمكنك ان تتعرض للارهاق .

 

Oorzaken van Burn-out ?

Hoe ontstaat een burn-out?

U krijgt een burn-out doordat u lange tijd te veel spanning (‘stress’) heeft gehad. Spanning hoort bij het leven. Een beetje spanning is vaak prettig en maakt ons alert. Maar u kunt zich onprettig gaan voelen als er te veel spanning is en het te lang duurt, bijvoorbeeld:
– U wilt te veel tegelijk;
– Er wordt al lange tijd te veel van u gevraagd: u heeft bijvoorbeeld een te hoge werkdruk;
– Uw omstandigheden zitten tegen: u heeft bijvoorbeeld geldschulden of relatieproblemen;
– U ervaart te weinig steun uit uw omgeving.

Dat geeft extra spanning. Als u niet (meer) met die spanning om kunt gaan, raakt u overbelast. U verliest het overzicht en raakt de grip op de situatie kwijt. Lukt het u niet om iets aan de situatie te veranderen of om anders met de spanning om te gaan? En heeft u hier lange tijd last van? Dan kunt u uiteindelijk een burn-out krijgen. Iedereen kan een burn-out krijgen. Het komt het meeste voor bij jongvolwassenen, harde werkers, perfectionisten en mensen die geen ‘nee’ kunnen zeggen.

Vaak zijn er verschillende omstandigheden, die bij elkaar teveel extra spanning geven, bijvoorbeeld:

– Verplichtingen;
– Problemen;
– Gebeurtenissen.
– Verplichtingen

Verplichtingen zijn de normale taken die u heeft, zoals de zorg voor de kinderen, het huishouden en uw werk. Ook andere activiteiten die u gepland heeft, zijn verplichtingen: hobby’s of sporten, een cursus, een opleiding of een verbouwing. Daarnaast kunt u verplichtingen hebben ten opzichte van familie, vrienden of buren, zoals regelmatig op bezoek gaan of boodschappen doen.
Om aan alle verplichtingen te voldoen, moet u zich inspannen en het overzicht bewaren. Bij te veel verplichtingen blijft er vaak te weinig tijd over voor rust en ontspanning. U raakt vermoeid en uitgeput tot u uiteindelijk niets meer kunt.

Problemen

Problemen hebben te maken met wat u belangrijk vindt in uw leven, en met wat u wilt bereiken. Als de dingen anders lopen dan u wilt, kan dat voor u een probleem worden. Bijvoorbeeld in de relatie met uw baas of collega’s, uw familie, uw partner of uw kinderen. U kunt problemen hebben met uzelf (‘in de knoop zitten’), met uw gezondheid, op het gebied van werk, geld of wonen.
Problemen vergen altijd extra inspanning, omdat u probeert ze op te lossen, te vermijden of ermee om te gaan. U kunt een burn-out krijgen wanneer u langdurig te veel problemen heeft, en geen overzicht meer heeft over mogelijke oplossingen.

Gebeurtenissen
Veel gebeurtenissen, zowel nare als blijde, brengen emoties en veranderingen met zich mee. Het kost tijd en inspanning om de emoties te verwerken en u aan te passen aan de veranderingen.
Gebeurtenissen die een extra belasting kunnen geven, zijn:

– het ernstig ziek worden van een naaste;
– een verhuizing;
– een nieuwe baan;
– trouwen;
– het krijgen van een kind.

Soms gebeurt er te veel tegelijk. Als de tijd ontbreekt om alles goed te verwerken, kunt u overspannen raken en uiteindelijk een burn-out krijgen.

Print Friendly, PDF & Email